LR6U7062

(اكسيوم تليكوم) شركة إماراتية غنية عن التعريف, و انتشارها أمر يفتخر به كل إماراتي كون وراء هذه الشركة شاباً إماراتياً طموحاً للغاية, يعتبر المحرك الرئيسي لهذا الكيان العملاق الذي يعمل به ما يفوق من 3000 موظف حققوا عوائد تفوق 5,5 مليار درهم في عام 2008.

قصة فيصل ستكون مسك الختام لكتاب (اماراتيون .. كيف نجحوا). تحوي قصته على مراحل التأسيس و ثم التركيز الاكبر على مراحل النمو و الانطلاق و تفاصيلها. سيكتشف القارئ ان تأسيس شركة بهذه الضخامة لم يكن بالصدفة, و لم يكن بالمال وحده, و لم تكن العلاقات هي سيدة الموقف, بل بالاصرار و العزيمة و اليقين بالنجاح.

معادلة النجاح ليست صعبة ابداً, فإنجاز المستحيل امر ممكن للغاية و هناك خطوات معينة يجب اتباعها للوصول الى هذا الامر و ان شاء الله يمكن للقارئ معرفتها كلها من خلال الكتاب.

2 تعليقات to “الشخصية السادسة: فيصل البناي – اكسيوم تليكوم”

  1. اماراتيون .. كيف نجحوا؟ » Blog Archive » ملخص عن كتاب (اماراتيون .. كيف نجحوا) قال:

    [...] فيصل البناي: انتشرت محلات اكسيوم تليكوم في مختلف دول العالم و اصبحت علامة تجارية لها وزنها, سنتعرف من خلال الكتاب على الشخصية التي انشأت الشركة و قادتها الى النجاح. [...]

  2. belsemtech قال:

    شكرا لك على الصورة المأخوذة من الكتاب :)

أكتب تعليق

تستطيع استخدام الوسوم التالية:

XHTML: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>